×

إنخفاض أسعار المواد الغذائية

تشهد أسعار المواد الغذائية إنخفاضا للشهر الثالث على التوالي.

واصلت أسعار الغذاء العالمية إنخفاضها في يونيو للشهر الثالث على التوالي مع تسجيل أول إنخفاض في أسعار القمح حسبما ذكرت منظمة الأغذية و الفلاحة للأمم المتحدة (الفاوFAO) يوم الجمعة.

بعد أن حطم رقما قياسيا مرتفعا في مارس يواصل مؤشر الفاو لأسعار الغذاء الذي يتتبع التغير الشهري في الأسعار الدولية للعديد من السلع الأساسية، الإنخفاض بشكل طفيف بنسبة 2.3% مع تسجيل معظم المؤشرات (الحبوب و الزيوت النباتية و السكر) إنخفاضا.

وقالت المنظمة إنها بلغت تتبع 154.2 نقطة بزيادة 23.1% على أساس سنوي مقارنة بيونيو 2021.

وقال ماكسيمو توريرو كولين Maximo Torero Cullen كبير الإقتصاديين في المنظمة: « على الرغم من إنخفاض مؤشر الفاو لأسعار الغذاء في يونيو للشهر الثالث على التوالي إلا أنه لا يزال قريبا من أعلى مستوى له على الإطلاق الذي بلغه في مارس من هذا العام ».

إنخفض مؤشر الفاو لأسعار الحبوب بنسبة 4.1% في يونيو، حيث إنكمش السعر الدولي للقمح للمرة الأولى منذ الرقم القياسي في مارس (-5.7%) و يمكن تفسير هذا الإنخفاض على وجه الخصوص ب « التوافر الموسمي للمحاصيل الجديدة في نصف الكرة الشمالي و تحسين ظروف النمو في بعض البلدان المنتجة الرئيسية (مثل كندا) و إرتفاع آفاق الإنتاج في الإتحاد الروسي ».

يعد حصاد روسيا الذي يمثل مع أوكرانيا ما يقرب من ربع إمدادات القمح في العالم بأن يكون إستثنائيا و من المحتمل أن يسمح لها بتصدير ما يصل إلى 40 مليون طن في الفترة 2022-2023.

إنخفض مؤشر الفاو للزيوت النباتية بنسبة 7.6% في الوقت نفسه مع إنخفاض أسعار دوار الشمس و فول الصويا و زيت النخيل الذي يخضع للزيادات الموسمية في الإنتاج و زيادة العروض في إندونيسيا.

وعلى الرغم من هذا الإنخفاض العام فإن « العوامل التي دفعت الأسعار العالمية إلى الإرتفاع في المقام الأول لا تزال تثقل كاهلها » كما يحذر ماكسيمو توريرو كولين Maximo Torero Cullen.

على النقيض من هذا الاتجاه التنازلي، إرتفع مؤشر الفاو لأسعار اللحوم بنسبة 1.7% في يونيو و « وصل بذلك إلى رقم قياسي جديد »، « إرتفعت الأسعار العالمية لجميع أنواع اللحوم و خاصة الدواجن بسبب إستمرار تشديد التوافر العالمي بسبب تفشي إنفلونزا الطيور في نصف الكرة الشمالي ».

رفعت المنظمة قليلا توقعاتها لإنتاج الحبوب العالمي في عام 2022: ستقترب من 2.8 مليار طن مع 7 ملايين طن إضافية و قالت: « عند هذا المستوى، سيظل الإنتاج العالمي أقل بنسبة 0.6% مما كان عليه في عام 2021 ».

APS

Regardez aussi

Légumes photo : DR

الجزائر هي البلد الإفريقي الرائد من حيث الأمن الغذائي

أول بلد أفريقي من حيث الأمن الغذائي خلال الفترة 2018-2020 هي   الجزائر. يتميز الإحتفال …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.